يضم المركز قاعة تتسع لثلاثمائة شخص، وتقدم العروض متعددة الوسائط. وغرضها الأول هو تقديم أعمال مبتكرة على الشاشة من إنتاج مواهب وطنية نابضة بالحيوية، وكذلك عرض الأفلام الوثائقية الثقافية والعلمية من مختلف أنحاء العالم.